أخبار العالماخبار محلية

دولة قطر تستضيف الاجتماع السابع والثمانين لمجموعة التنسيق العربية

الدوحة _ قنا

استضافت دولة قطر، ممثلة بصندوق قطر للتنمية، الاجتماع السابع والثمانين لمجموعة التنسيق العربية، على مستوى المدراء العموميين، وذلك بهدف مناقشة الموضوعات المتعلقة بالقطاع التنموي والإنساني، حيث ينظم الصندوق هذا الاجتماع للمرة الأولى منذ انضمامه للمجموعة في عام 2014 .

ويهدف الاجتماع، الذي عقد عبر تقنية الاتصال المرئي، إلى تعزيز التنسيق وزيادة فاعلية المداخلات الإنمائية، حيث تم تبادل وجهات النظر في عدد من المحاور المتعلقة بالسياسات والعمليات والمعلومات عن التمويلات المقدمة لكل من أعضاء المجموعة، ومراجعة أوضاع بعض الدول والمشاريع ذات الطابع الخاص، وبحث علاقة المجموعة مع المؤسسات التمويلية الإقليمية والدولية.

وفي تصريح له بهذه المناسبة، قال السيد مسفر حمد الشهواني نائب المدير العام للمشاريع في صندوق قطر للتنمية: ” لقد أصبح من المُلِح بشكلٍ متزايدٍ معالجة تحديات التنمية الدولية والتي تُهَدِّد ليس فقط بعواقب وخيمة على المجتمعات في كافة أنحاء العالم، بل تُقوِّض أيضاً الإنجازات التنموية التي تحَقَّقت حتى الآن”.

من جهته قال السيد عز الدين بوشلغم، أمين مجموعة التنسيق العربي: “تسعى مؤسسات مجموعة التنسيق إلى مواصلة جهودها المشتركة لدعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الدول الشريكة خاصة في الوضع الراهن والتأثيرات السلبية الناجمة عن جائحة /كوفيد-19/، حيث واصلت مؤسسات المجموعة اجتماعاتها التنسيقية التي توجت بإصدار بيان مشترك يؤكد تعهد مجموعة التنسيق بتخصيص عشرة مليارات دولار أمريكي لمساعدة البلدان النامية في تصديها الفوري ومساعيها الرامية إلى تحقيق التعافي الاقتصادي”.

شارك في الاجتماع كل من البنك الإسلامي للتنمية، والصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، والصندوق السعودي للتنمية، وصندوق الأوبك للتنمية الدولية، والصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، والمصرف العربي للتنمية الاقتصادية في أفريقيا، وبرنامج الخليج العربي للتنمية، وصندوق النقد العربي وصندوق أبوظبي للتنمية، والصندوق العراقي للتنمية الخارجية.

كشف المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى